نور الزهراء لكل فتاة تعشق الزهراء عليها السلام
وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ المُؤْمِنِينَ

هل تعلم أنك تكسب الدرجات الخالدة، في النعيم الذي لم يمر على قلب بشر، وذلك بمجرد النية التي لا تكلفك سوى عزما قلبيا..
وتطبيقا لذلك حاول أن تنوى في كل صباح: أن كل ما تقوم به - حتى أكلك وشربك ونومك- إنما هو لأجل التقوى على طاعة الله تعالى..
أليست هذه صفقة لا تقدر بثمن؟!..

نسألكم الدعاء


مرحبا بك يا زائر
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القـــولــون العصــبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منار
عــضــوه مـمــيــزه
عــضــوه مـمــيــزه
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 311
المزاج :
الهواية :
الأوسمه :
تاريخ التسجيل : 30/07/2008


مُساهمةموضوع: القـــولــون العصــبي   الإثنين 01 ديسمبر 2008, 3:33 am

القـــولــون العصــبي..

بين مهـمة الطبيب وتكـيُّـف المريض

الالتـــــــزام بتعــاليم الإســــــلام صحة روحية وعلاج أكيد


بقلم: د. علي بن فارس العمري


القولون العصبي هو عبارة عن تهيج في القولون ينشأ عنه عدد من الأعراض كآلام البــطن والانتـــفاخ وإمســــاك أو إسهال، وهو يصيب (15%) من البالغين. ولا يوجد سبب عضوي مباشـر للقولون العصبي وإنما هو نتيجة تداخل مجموعة من العوامل من أهمها طبيعة الشـــخص، فهو أكثــر لـــدى الشخصيات الحســـــاسة أو القـــلقة وإذا ما أضـيف إلى ذلك انفعالات نفسية أو عاطفية كانت فرصة الإصابة أكبر، وقد تدخل عوامل بيئية أو اجتماعية في ذلك.


ما أهم أعراض القولون العصبي؟


تنقسم أعراض القولون العصبي إلى قسمين:

<LI dir=rtl>
أعراض تتعلق بالجهاز الهضمي وهي: آلام البطن أو عسر الهضم، إسهال أو إمساك.

<LI dir=rtl>
أعراض خارج الجهاز الهضمي ومنها: آلام أعلى الظهر، صداع، اضطرابات في النوم أو مشكلات في الرغبة الجنسية.

كيف أطمئن أن الأعراض السابقة ليست بسبب مرض عضوي؟


لاداعي للقلق فقد عملت دراسات على مئات من المرضى وعملت فحوصات للآلاف بل الملايين ممن لديهم القولون العصبي وكانت جميعها سليمة، كان في السابق إذا أتى مريض بالأعراض السابقة يعمل له فحوصات أولاً فإذا كانت سليمة يقال لديك القولون العصبي، أما الآن فيمكن تشخيص القولون العصبي من أول مقابلة دون الحاجة إلى أية فحوصات..

كيف يمكن تشخيص القولون العصبي من أول مقابلة؟


عقد اجتماع في مدينة رم (rome) وتم الاتفاق على الأعراض إذا توافرت في صاحب الشكوى فإنه يمكن تشخيصه بالقولون العصبي من أول مقابلة، وسميت تلك الأعراض بخواص رم (Rome criteria) وهي اثنتان:


1- ألم في البطن تتوافر فيه الشروط التالية:
</LI>
<LI dir=rtl>

تخف حدة الألم بعد التبرز..

<LI dir=rtl>


يصاحبه تغير في عدد مرات التبرز

<LI dir=rtl>


قد يصاحبه تغير في كثافة البراز (سائل، كثيف، متوسط).
2- وجود عرضين أو أكثر من الأعراض التالية:

<LI dir=rtl>

تغير في عدد مرات البراز.

<LI dir=rtl>

تغير في تكوين البراز.

<LI dir=rtl>

تبرز مخاطي.

<LI dir=rtl>

الشعور بانتفاخ بالبطن.

من خلال وجود هذه الخواص يمكن للطبيب تشخيص القولون العصبي دون إدخال المريض في وسوسة المرض العضوي والذي من أسبابه كثرة الفحوصات أو التحويل المتكرر للعيادات الثانوية. أما إذا اشتكى المريض من حرارة متكررة أو نقص في الوزن أو خروج دم مع البراز، أو كان لديه تاريخ عائلي لمرض ما أو كان يعاني من مرض قديم ذي علاقة يحددها الطبيب وليس المريض فعندها فقط يمكن طمأنة المريض والطبيب على حد سواء بعمل فحوصات محدودة وليست شاملة لنفي أو إثبات أي مرض محتمل.


العـــــــــلاج

العامل الأول والأساسي في المعالجة هو علاقة المراجع بالطبيب، ومدى ثقته به ومقدرة الطبيب في معرفة توقعات المراجع وإزالة مخاوفه دون اللجوء إلى الفحوصات المتكررة.


والمقابلة العلاجية تشتمل في العادة على النقاط التالية:

<LI dir=rtl>

البــــيان:

بيان كنه الأعراض التي يشكو منها المراجع، وأن العرض العضوي ليس يعني بالضرورة خلل في ذلك العضو فمثلاً ربما يتلقى شخص خبراً مزعجاً ويصاب بالصداع أو الإسهال فهل يعني الصداع أن الشخص لديه مرض خطير في رأسه؟ أم أنه مجرد رد فعل بسبب الخبر، وكذلك بالنسبة للإسهال هل يقال إن ذلك الشخص لديه نزلة معوية أم أنه مجرد اضطراب بالأمعاء بسبب ذلك الخبر؟ وكذلك يقال لأعراض القولون العصبي، فالجسم كتلة واحدة وشبكة متداخلة بأعصاب إذا اشتكى مثلاً المزاج أو الفكر تداعى له كافة الجسد وخاصة الجهاز الهضمي باعتباره من أغنى الأجهزة بالوصلات العصبية بعد الدماغ..

<LI dir=rtl>

العلاج الدوائي:


وكما تبين لنا أن القولون العصبي ليس له سبب واضح فهو مجموعة من الأعراض فقط، لذا فالطريقة الأساسية للمعالجة الدوائية هي معالجة الأعراض، وهذه المهمة يمكن أن يقوم بها المراجع نفسه بعد أن يشرح له الطبيب كل عرض والعلاج المناسب له.

<LI dir=rtl>

التكيف مع المشكلة:


القولون العصبي يعاود صاحبه فترة من الزمن قد تطول أو تقصر فلابد من التكيف معه ومما يساعد على ذلك تعزيز محاور الصحة المختلفة خاصة المحاور المذكورة بعد.

وهي محاور متداخلة إذا اختل أحدها بإهمال أو مبالغة زادت نسبة الإصابة بالقولون العصبي، وهي الصحة: (العضوية- النفسية- الاجتماعية- الروحية).

محاور الصحة الثلاثة

<LI dir=rtl>

الصحة الروحية والنفسية:

يمكن تحقيقها من خلال اتباع هدي الكتاب والسنة قال تعالى {فمن اتبع هداي فلا يضل ولا يشقى} ابتداءً بالمحافظة على الفروض المكتوبة والقيام بها كما أمر اللّه تعالى والإكثار من النوافل، فكلما زاد المرء من النوافل زاد استقراره الروحي والنفسي من صلاة وصيام وقراءة للقرآن وصدقة وأمر بمعروف ونهي عن منكر وكذلك صلة الأرحام والجيران وأداء الحقوق..

والبعد عن الشرك والبدع فإنها تمزق الروح والنفس شر ممزق {ومن يشرك باللّه فكأنما خر من السماء فتخطفه الطير أو تهوي به الريح في مكان سحيق}.

وكل ذلك يأتي بالمثابرة والاجتهاد والحرص أكثر من الحرص على حطام الدنيا، فالاســـتقرار النفسي والروحي ومــــا يتبعه من سعادة دنيوية وأخــروية لا يعدلها الدنيا وما فيها.

<LI dir=rtl>

الصحة الاجتماعية:

إن الالتزام بتعاليم الإسلام من حسن الخلق والقيام بحقوق الآخرين والبشاشة والتعاون والصبر على الأذى والكرم كل ذلك كفيل بتحقيق الصحة الاجتماعية للفرد وكلما تعلم الفرد تلك التعاليم الربانية بصورة مرتبه وبرمجها في حياته بقوة من خلال الدروس العلمية والدورات التي تخدم هذا الغرض رسخت تلك المبادئ والبرامج وسهل عليه التغيير والتطوير.

<LI dir=rtl>

<LI dir=rtl>

الصحة العضوية:

هذا الجانب يهتم به أكثر الخلق، وينفقون عليه المئات بل الآلاف من الريــالات وهو لا يمثل سوى ربع الصحة، وهو من أسهل المحاور معالجة إلا أنه لابد من الإشارة إلى ثلاثة أمور كما يلي:

<LI dir=rtl>

الغذاء:

الاهتمام بالغذاء المتوازن الذي فيه الخضار والبر واللحم الأبيض.

<LI dir=rtl>

الرياضة:


عمــــل برنامج أسـبوعي لأي نوع مناسب من أنواع الرياضة لا يقل عن 02 دقيقة في اليــــوم وثلاث مرات في الأســــبوع، فقد أثبتـت الدراسات أن هذا الحد الأدنى من الرياضة يعـــطي مردوداً طيباً على الصحة العضوية للجسم.

<LI dir=rtl>

مراجعة الطبيب:

راجع طبيب أسرتك عند حدوث أية مشكلة تتعلق بالجوانب الصحية السابقة، لمناقشة واتخاذ الإجراءات المبكرة اللازمة، كذلك زيارة سنوية لفحص معدل الدهون والسكر وقياس الضغط فقط، أما الفحص الشامل المخبري لجميع أجهزة الجسم فأكذوبة كبرى هدفها مادي بحت لأنه لا يقوم على دليل طبي ولم يوص به أي مجمع علمي محترم، وخلاصة القول فإن علاج القولون العصبي بين الباء والتاء من خلال:

<LI dir=rtl>

بيان كنه الأعراض وطبيعتها الحميدة وهذه مهمة الطبيب.

<LI dir=rtl>

تكيف المريـــض مع تلك الأعــــــراض من خلال ما ســبق ذكره وهـــذه هي مهمة المريض

</LI>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهــــراء
مشـــــــرفـــة
مشـــــــرفـــة
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 841
المزاج :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 22/05/2008


مُساهمةموضوع: رد: القـــولــون العصــبي   الثلاثاء 02 ديسمبر 2008, 8:21 pm


_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القـــولــون العصــبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نور الزهراء لكل فتاة تعشق الزهراء عليها السلام :: القسم الإجتماعي :: منتدى الصحه والطب-
انتقل الى: